Arabic symbol

                                                                     

فلاسفة العرب

 

 

 

 
بحث مخصص

 

 

الخطاب الفلسفي

English

أهلا بكم من نحن فلاسفة أبحاث فلسفية الخطاب الفلسفي أخبار الفلسفة خدمات الفلسفة

التفاعل الإيجابي مع المجتمع الفلسفي الإنساني المعاصر لا يتم فقط من خلال تبادل العلم ونشر الأبحاث الفلسفية، وإنما أيضا من خلال "الخطاب الفلسفي". والخطاب كمفهوم فلسفي هو "بنية" فكرية أو فلسفية كامنة في وسائل التعبير اللغوية، سواء كانت كتب، أبحاث، مقالات، حوارات، أو مناظرات. والخطاب الفلسفي يمكن أن يظهر على مستوى الفرد (المفكر أو الفيلسوف)، على مستوى فئات معينة في المجتمع (الأحزاب السياسية أو الجماعات الدينية مثلا)، أو على مستوى الثقافة التي تمثل المجتمع ككل. والخطاب الفلسفي له موضوع، هو الموضوع الذي يعالجه الخطاب المعين، لذلك ينقسم الخطاب الفلسفي في المجتمع إلى موضوعات متعددة تتدرج في مستويات الخصوصية والعمومية.

ولأننا نهدف في هذا الموقع إلى التعبير عن الفكر الفلسفي العربي المعاصر، ككل، ولأن أحد وسائل تحقيق هذا الهدف العمل على الكشف عن بنية الخطاب الفلسفي العربي المعاصر، لذلك نخصص هذا الجزء من الموقع للكشف عن الخطاب الفلسفي العربي. وهذا يمكن أن يتم بطرق عديدة منها إقامة الندوات الفلسفية على الشبكة أو إنشاء منتدى فلسفي. كذلك من الطرق التي تساهم في ذلك عرض المقالات الفكرية التي تعالج القضايا الفلسفية المجردة مصنفة حسب مضمونها الموضوعي. فإذا قمنا، مثلا، بعرض المقالات والأبحاث التي تعالج قضية "الهوية" في موضع مشترك، فسيظهر للقارئ ما هو مشترك ومختلف بخصوص أسلوب المعالجة، نقاط الانطلاق، والأيديولوجيات..الخ، ما بين مقال وآخر، وستظهر بالتالي البنية المشتركة للخطاب الفلسفي العربي في هذا الموضوع.

والخطاب الفلسفي مثلما أنه يمكن أن يعبر عن ثقافة معينة بذاتها فإنه أيضا يمكن أن يعبر عن حوار الثقافات، أو حوار الخطابات الفلسفية للثقافات المختلفة. لذلك سنقسم عرضنا للخطاب الفلسفي، بحسب الموضوع، إلى خطاب عربي عربي وإلى خطاب عربي غير عربي عموما أو بحسب التعبير الشائع شرقي غربي.
      لذلك سوف نهدف في هذا القسم من الموقع، على المدى الطويل، إلى إنشاء ثلاثة فضاءات للخطاب الفلسفي، الأول هو فضاء المقالات الفكرية والفلسفية، والثاني هو فضاء الندوات الفلسفية على الشبكة، والثالث هو فضاء المنتدى الفلسفي. ولأن هذا الموقع هو مشروع مستمر ويتحقق على المدى الطويل فسيكون البدء بفضاء المقالات الفكرية والفلسفية مصنفة بحسب الموضوع بشكل يسمح باستنباط الخطاب الفلسفي العربي في تعبيره الداخلي، وفي حواره كثقافة عربية مع المحيط الثقافي الإنساني.
      وبخصوص موضوعات الحوار يسعدنا أن نتلقى اقتراحاتكم باختيار الموضوعات، وفي حالة الموافقة سنخطركم على بريدكم الإلكتروني بذلك أو ببعض التعديلات المقترحة للموضوع. وسيكون من المتوقع من صاحب الاقتراح أن يقدم لنا مقالا يتناول جوانب الموضوع، أو على الأقل بعض الموضوعات المنشورة التي تتناول جوانب هذا الموضوع
.

 

 

samirabuzaid@arabphilosophers.com

 

 

 

 

 

News feed

 

عربي / عربي
شرق / غرب
اتصل بنا
كيف تدعم الموقع